أخر الاخبار

صلاة قبل النوم نابعة من القلب

 

صلاة قبل النوم نابعة من القلب
صلاة قبل النوم نابعة من القلب




صلاة قبل النوم نابعة من القلب


صلاة قبل النوم معزية للنفوس غذاء للروح وهي علاقة حية وتواصل مباشر ما بين الإنسان وخالقه الله.

لنصلي جميعنا هذه الصلاة القلبية ونرددها من عمق دواخلنا ومن داخل أفكارنا شاكرين الله على كل نعمه وعطاياه.

" ينبغي أن يُصلى كل حين ولا يُمل "

من إنجيل لوقا ( 18 : 1 )






صلوا ولا تملوا


يا إخوتي وأخواتي صلوا دائماً ولا تملوا من صلاتكم لأن الصلاة تصنع المستحيل.

من أقوال القديسة الأم تريزا :

في الحزن والفرح وفي الشدة والفرج وفي الفشل والنجاح.

صلوا في كل حين ولا تملوا فإن الصلاة تصنع المعجزات.

من أقوال القديس يوحنا الذهبي الفم :

الصلاة سلاح عظيم وكنز لا يفنى.

ومن أقوال بابا الفاتيكان فرنسيس عن الصلاة :

إن الخطوة الأولى للصلاة هي أن يكون الإنسان متواضعاً ويتوجه الى الله الآب قائلاً أنظر اليَ أنا الخاطيء والرب سوف يصغي لنا.

الصلاة هي علاقة روحية مهمة بيننا وبين الله خالقنا.

وجميع البشر بحاجة الى علاقة متواصلة مع الله، فهو مُحب للجميع.


الله ينتظرنا أن نعود اليه ونسلك في طريقه طريق المحبة والسلام والأمان والرحمة والرأفة والرجاء الصالح لجميع بني البشر.



صلوا ولا تملوا .. لأن الصلاة يا أعزائي هي إرتفاع العقل والقلب لله الحنون.
صلوا ولا تملوا .. لأن الرب الرحوم ينتظر إرتفاع قلبك له لينزل إليك.

صلوا ولا تملوا .. لأن الصلاة النابعة من قلب منسحق مستجابة في طلبتها دوماً.

صلوا ولا تملوا .. لأن الصلاة تعطيك رحمة الرب وشفقته الدائمة.

صلوا ولا تملوا .. لأن بسبب الصلاة تنحدر النِعم السماوية للأرض جمعاء.

صلوا ولا تملوا .. لأن الصلاة تفتح الأبواب المغلقة وتزيل الحواجز والفِخاخ التي نصبها إبليس للإيقاع بك.
صلوا ولا تملوا ..لأن صلاة الصديق والمؤمن به مسرته ومرضاته تصعد كرائحة بخور أمامه.

لا شك أن الرب العالم بكل ما نحتاجه يستطيع أن يهبنا ما نحتاجه دون طلب لأنه مصدر كل الخيرات والنعم.


ولكن الرب يريدنا أن نراه في الصلاة وجها"لوجه ونشكره على الدوام على نعمه وعطاياه وستره لنا ولجميع إخوتنا البشر.

وأن نلمس طرف ثوبه، لأن الرب حي وموجود
ومستعد للأستماع لطلباتنا وصلواتنا النابعة من عمق قلوبنا.


يريد منا أن نخاطبه كأبناء له، والسيد المسيح علمنا أجمل صلاة وهي الصلاة الربية.

حيث أفتتحها بجملة رائعة أبانا الذي في السموات.
فلو لم يكن إلهنا أب لنا، فكيف كنا سنخاطبه كبنين ونطلب منه كأولاد.

لو كان إلهاً بعيداً كيف كنا سنصل إليه.
لو كان إلهاً جباراً لما نزل هو إلينا ليرفعنا له، ولما لبس جسدنا ليعطينا الحياة والخلود.
لو كان إلهاً أنانياً منتقماً لتركنا في خطايانا نموت ونخلد في العذاب.

إلهنا هو إله محب لم يشأ موت الخاطئ بل أكمل عمله الخلاصي على الصليب المقدس.


وطلب منا أن نبقى قريبين منه بالصلاة المستمرة
ولنستمتع بصلاة الشكر لأن إلهنا الخير، مستحق
ولنفرح بصلاة الحمد والتسبيح لأن ربنا واهب النعم والمواهب مستحق.

ولندمن الصلاة وقت الضيق والتجارب ليفك الرب ضيقنا لأن الرب وحده مزيل الأتعاب على الدوام مستجيب.


ولنألف الصلاة من أجل الغير لأن إلهنا يفرح بصلاة كهذه فيستجيب.

هناك كلمات يسر بها الرب ويريدنا ممارستها

(صلوا إطلبوا إقرعوا إشكروا سبحوا مجدوا)

كلها تعلمنا كيف نصلي بلا ملل ولا فتور

تعلمنا كيف نصلي بإيمان غير مرتاب البتة والثقة

برب حي يتفاعل معنا ويستجيب.


تعلمنا كيف نصلي بانسحاق قلب وتوبة فكر
تعلمنا أن طلبة البار تقتدر كثيراً عند السيد
مستحق هو الحمل المذبوح.

ينبغي أن نصلي دوماً تائبين الى الرب توبة حقيقية نابعة من عقلنا وفكرنا وقلبنا.

كل المجد والكرامة والسجود لك يا رب الأرباب.

من الآن وكل أوان وإلى الأبد .. آمين.







الصلاة تصنع المعجزات


يارب نصلي اليك في هذه الليلة وقبل أن ننام ونشكرك لأنك حافظت علينا وعلى عائلتنا وسترت جميع البشر من كل شر أو مكروه يحدق بهم أينما كانوا.

وفي كل الأوقات تكون دوماً معنا لتساندنا في حياتنا التي أهديتها لنا نحن أبناءك المطيعين الطالبين رحمتك ومعونتك الإلهية.

نحن نعرف بأن صلاتنا تقربنا منك لأن الصلاة تعطينا قوة كبيرة لمواجهة الصعاب في جميع أيام حياتنا، لأننا بدونك نعيش بضعف وهوان وأنت وحدك منقذنا.

يا الله أنا أحبك وأريد أن أطيعك وأعرف أنني بصلاة أستطيع أن أتجاوز كل الصعاب وتتحق كل أمنياتي معك لأن صلاتي لك تصنع المستحيلات تصنع المعجزات.

إننا بحاجة مستمرة إليك يارب.

نحتاج الى عطفك وحنانك ومعجزتك لتحيينا من جديد تاركين خلفنا كل همومنا وذنوبنا وجميع خطايانا التي أتعبتنا كثيراَ.

قبل أن نذهب الى النوم نصلي ونطلب منك يا رب أن تكون دوماً معنا وتقوي نفوسنا وتنقي كل ضمائنا وتحفظنا من كل سوء يجاورنا من الآن وكل أوان والى دهر الداهرين .. آمين.







صلاة النوم


يارب سأصلي لك هذه الليلة قبل منامي وأطلب منك أن تحفظني أنا وعائلتي وكل إنسان خلقته على الأرض وتكون دائماً عوناً لنا.

نصلي ونطلب منك الراحة لنفوسنا وعزاء لكل الموجوعين وشفاء للمرضى المتألمين والذين يرقدون في المستشفيات وسرير الموت.

ياربنا وإلهنا الذي لا ينام ولا يعرف النوم أبداَ إننا نستودع بين يديك المقدستين أرواحنا ونفوسنا وكل ما فينا.

في هذه الليلة الجميلة نطلب منك الصحة والسلام والستر لنا جميعاً.


وأن ترسل لنا ملاكك الحارس ملاك المحبة والرحمة والرأفة لكي يحرسنا من كل مخاطر ليلتنا هذه وكل مخاوف الليل الطويل لنا ولبيوتنا وعوائلنا ومن أجل كل من هو بحاجة الى صلواتنا.

ليس لنا سواك يا أرحم الراحمين يا إلهنا الرحوم نحن واثقين بك وبمحبتك الكبيرة لنا .. آمين.







صلاة قبل النوم مسيحية


يا ربنا يسوع المسيح أبعد عنا وعن كل طرقنا كل الرؤى والأحلام المخيفة والكوابيس الشريرة وكل التخيلات الشريرة.

أزل عنا كل الأفكار التي تزرع في قلوبنا الرعب والخوف لأنك أنت ملك السلام والأمان والمحبة.

لأنك أنت من تنجينا من كل مخاوفنا في هذه الليلة وكل الليالي في حياتنا.

يا يسوع المسيح الغالي نور قلوبنا وعقولنا وأفكارنا وأشرق علينا محبتك اللامتناهية وأبعد عن حياتنا جميع الأعمال الظلامية التي لا تليق بنا كأبناء الرب، لكي نكون أبناء مطيعين خادمين لك ورسل حقيقيين لنشر كلمتك الإلهية الحقيقية.


وعلى الدوام إجعلنا متهيأين لكي نسبح ونمجد إسمك العالي والعظيم.

ونتمنى أن نمجدك على الدوام مع جميع ملائكتك وجميع القديسين كأجواق سماوية ترتل بكلمتك الإلهية الأزلية.


كلنا ثقة بك يا ربنا وإلهنا بأنك أنت دوماً وأبداً معين لجميع الملتجأين لك ولمعونتك الدائمة.

في هذا الليل الطويل يا رب نحن بحاجة ماسة اليك.

إسندنا وأعنا يا واهب الحياة الأبدية التي لا تزول.

كلماتك هي سراج لحياتنا وعند وجودك في حياتنا نشاهد القوة والأمل والنعمة الإلهية.


نتمنى دوماً يا رب أن نقتدي بك وبكل صفاتك الرائعة التي منها المحبة والتواضع والرحمة وحب فعلاً الحب شيء كبير وعظيم وخصوصاً عندما يكون من القلب ومتوجه للجميع من دون أي إستثناء حتى الأعداء علمتنا أن نحبهم ونصلي لأجلهم لكي يعودا من جديد اليك ويتعلموا تعاليمك الرائعة التي تتفوق على كل تعاليم البشر جمعاء.


لك كل المجد والشكر على الدوام في كل الأوقات والأزمان .

شاكرين على كل نعمك ومواهبك لنا نحن الخطأة يا ربنا وإلهنا الحنون .. آمين







خادم الرب

موقع مليون مسيحي





تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -